google.com, pub-6756741503559997, DIRECT, f08c47fec0942fa0 ألبعوضه ! وأبداع ألله فى خلقة

ألبعوضه ! وأبداع ألله فى خلقة

ألبعوضه ! وأبداع ألله فى خلقة 

Mosquito! God’s creativity in creation

ألبعوضه ! وأبداع ألله فى خلقة  Mosquito! God’s creativity in creation

ألبعوضة

يوجد أكثر من ثلاثمائة نوع فى ألعالم من ألبعوض ، هذا ألمخلوق ألحقير ، 
وألذى ذكره ألله تعالى فى كتابة ألعظيم بقولة :
(( أن ألله لا يستحى أن يضرب مثلاً ما بعوضة فما فوقها ))
للدلالة على ضعف ألآنسان أمام قدرة ألله وعظمتة ، فهذا ألمخلوق ألحقير به أعجاز من ألله سبحانة وتعالى لايستطيع أنس ولا جان أن يخلق مثله وبهذا ألحجم .
فوزن ألبعوضة (واحد على ألف من ألجرام ) ، ووضعت ألبعوضة تحت مجهر ألكترونى.

مشاهدة فديو ابداع خلق الله ( البعوضة ) 

مواصفات وامكانيات البعوضة

يكبر ربعمائة ألف مرة - فوجدوا :
فى رأسها ( مائة عين بعدسات سوداسية ألشكل )، فى فمها ( ثمان وأربعون سناً ) ، وفى صدرها (ثلاث قلوب ) قلب مركزى وقلب لكل جناح ، وفى كل قلب أذينان وبطينان ودثامان ، وتملك معدة قابلة للتمدد بشكل كبير ، حيث أن ألبعوضة تمص من 3:2 ملى جرام فى ألوجبة ألواحدة ، وخرطومها به ستة سكاكين ، اربع سكاكين لأحداث قطع مربع ، وسكينان يلتأمان بشكل أنبوب لأمتصاص ألدم ، أما أرجل ألبعوضة ألست بها مخلبين لكل رجل للوقوف على ألآسطح ألخشنة مع شعر ناعم أذا وقفت على سطح أملس .
تملك أربعة أجهزة متطوره 
تملك ألبعوضة ألحقيرة بهذا ألحجم ألصغير ، أربعة أجهزة متطوره :
أولاً : جهاز أستقبال حرارى
لا تملكة أحدث ألطائرات ، فهى لاترى ألآشياء لا بالوانها أو أشكالها أو أحجامها ، ولكن ترى ألآشياء بحرارتها فقط - مثلاً : لو ألغرفة باألشتاء 5 درجات وألشخص ألنائم 37 درجة ، لا ترى ألى ألشخص بجهازها ألحرارى .
ثانياً : جهاز تحليل دم
تملك جهاز تحليل دم ، فتأخذ عينة تحللها - وتمص ما يناسبها - فقد ينام شخصان فى سرير واحد - أحدهم دمه لا يعجبها ، وألآخر ملئته لسعاً .
ثالثاً : جهاز لتسييل ألدم
تملك ألبعوضة جهاز لتسييل ألدم ، فدم ألانسان سمج بطبيعتة لايسرى فى خرطومها ، فتميع ألدم بهذا ألجهاز قبل أن تمصة .
رابعاً : جهاز تخدير 
تملك جهاز تخدير ، حتى لا تقتل بضربة ، تخدر أولاً ألضحية ، وعند ألآنتهاء من مص ألدم وتطير بألغرفة ، وبعد ثوانى ينتهى مفعول ألتخدير وتحس ألضحية بأللسعة فتضرب بقوة ! ولكن هى تضحك علية فى سماء ألغرفة .
أرأيتم أعجاز ألخالق سبحانة وتعالى فى خلقة !
قال ألله تعالى 
(( أن ألله لا يستحى آن يضرب مثلاً ما بعوضة فما فوقها  فأما ألذين أمنوا فيعلمون أنه ألحق من ربهم  وأما ألذين كفروا فيقولون ماذا أراد ألله بهذا مثلاً  يضل به كثيراً  
ويهدى به كثيراً  وما يضل به ألا ألفاسقين )) سورة البقره آية رقم (26)
صدق ألله ألعظيم ، ودمتم وفى آمان ألله ،،،

قد يهمك أيضاً 

كلمات دلاليه 
الحب،مناجاة الحبيب،بعد الحبيب، هجر الحبيب،عاشق ، الفهم بالنظرات، لغة الصمت،غرور،كبرياء،تكرار العاده ، أختلاف،تحفيز، هو وهى ، نغم ألحوار، كيف تكون محبوبا ، تعلم وأكتسب مهارة حب ألناس،الوسواس القهرى ،الهموم والمتاعب، التخلص من ألهموم،تحفيز ، بسام أيديا ،محمود بسام، توشيح ،فى رحاب الرسول ألله ، غذاء الروح بالحج فى رحاب رسول ألله ،أنا ضبفك يارسول ألله ، صلى الله عليه وسلم،المسجد النبوى ، الكعبة المشرفه، ألخالق، اعجاز الله فى خلقه ، ألبعوضة وذكرها بالقرآن، تفسير الايه 26 من سورة البقرة
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -