القائمة الرئيسية

الصفحات

أمى ! كلماتها حاضره وأن غابت صورتها ؟


رساله من أم غائبه

ولدى ألحبييب ،،، عندما يحل أليوم ألذى سوف ترانى فيه عجوزاً ، أرجو أن تتحلى بالصبر ، وتحاول فهمى .
ولدى ،،، أذا أتسخت ثيابى أثناء تناول ألطعام ، وأذا لم أستطع أرتداء ملابسى بمفردى ، فتذكر ألساعات ألتى قضيتها وأنا أعلمك تلك ألآشياء .
ولدى ألحبيب ،،، أذا تحدثت أليك وكررت نفس ألكلمات ونفس ألحديث ألاف ألمرات ، لاتضجر منى ، لاتقاطعنى وأنصت ألى ، وتحمل تكرار أسئلتى .
 عندما كنت صغيراً ،،، كنت دائما ً تكرر وتسأل ،، وانا أجيبك بصدر رحب ، ألاأن فهمت كل شىء .
يابنى ،،، عندما أفقد ذاكرتى ، أو أتخبط فى حديثى ، فأعطنى ألوقت ألكافى لأتذكر.
فأذا لم أستطع ، لا تفقد أعصابك ، حتى لو كان حديثى غير مهم ، فيجب أن تنصت ألى.
ولدى ألحبيب ،،، أذا لم أرغب فى تناول ألطعام ، لاترغمنى عليه فعندما أجوع سوف أئكله .
ولدى ألحبيب ،،، عندما لا أستطيع ألسير ، أعطنى يدك بنفس ألحب ألذى فعلته معك ، لتخطو خطواتك ألآولى .
ولدى ألحبيب ،،، عندما يحين أليوم ألذى أقول لك فيه ، أننى مشتاقه للقاء ربى ، لا تحزن ولا تبكى ، وسوف تفهم فى يوم من ألآيام !!
ولدى ألحبيب ،،، ساعدنى على ألسير ساعدنى على تجاوز طريقى بالحب والصبر ، ساعدنى يابنى على ألوصول ، ألا ألنهاية بسلام .
ولدى ألحبيب ،،، لا تشعر بالحزن ، ولا بالعجز ، حين تدنو ساعتى .
ولدى ،،، وصيتى أليك حين يدنو أجلى ، أن تكون بجانبى وبقربى ، فأنا بحاجة أليك ، كما فعلت معك عندما بداءت حياتك من أحشاء بطنى .
هل اعجبك الموضوع :
author-img
اهتم بالمعلوميات والتكنولجيا والدراسات والشروحات الخاصه بها،والرياضه والبث الحى للمباريات،وعرض الفديوهات والموسيقى والصور بدون حقوق طبع ونشر

تعليقات